اشغال لجنة القيادة المكلفة بمتابعة مشروع التعاون التونسي الألماني المندمج في القطاع الخاصFIESP

تحت اشراف السيد نصرالدين نصيبي وزير التشغيل والتكوين المهني حضرت السيدة درة ميلاد رئيسة الجامعة التونسية للنزل اشغال الاجتماع الثاني للجنة القيادة المكلفة بمتابعة مشروع التعاون التونسي الألماني المندمج في القطاع الخاص FIESP، والمنجز بين وزارة التشغيل التكوين المهني والوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ، وذلك بمشاركة ممثلين عن القطاعين العام والخاص الى جانب مسؤولين عن الوكالة الألمانية وكافة الهياكل المعنية بالتكوين المهني.

وتم خلال هذا اللقاء تقديم عرض كامل حول مكونات المشروع ومحاوره واهدافه ومدى التقدم في مراحل إنجازه إلى جانب النظر في البرمجة المنتظرة لسنة 2022 بالنسبة لتكوين المكونين وتركيز التكوين بين المؤسسات ودعم قدرات المتدخلين من القطاعين العام والخاص.

واتفق الحاضرون على ضرورة ضمان تناغم بين مختلف المشاريع من أجل تحقيق النجاعة والجدوى اللازمتين خاصة فيما يتعلق بمحور " علامة الجودة للمؤسسات المكونة" .

كما تم التطرق إلى الجوانب التشريعية والفنية للمشروع وذلك حرصا على مأسسة الشراكة بين القطاعين العام والخاص واستجابة لتطلعات الشباب الراغب في الالتحاق بالمنظومة الوطنية للتكوين وتطوير مقدرتها التشغيلية.



1 vue0 commentaire